5 أسباب لعدم تقدم حملتك الإعلانية على الفيسبوك وتحقيق النتائج المرجوة لنشاطك التجاري

هل قمت بنشر حملة إعلانية على الفيسبوك ولم تحقق أي تقدم؟

يعد الفيسبوك من أهم قنوات التواصل الاجتماعي وذراع من أذرع التسويق الرقمي وركيزة هامة لا بد وأن توجد في أي استراتيجية تسويق إلكتروني يتم بناؤها. وهناك العديد من المشكلات التي تواجه المسوقين أثناء الإعلان على الفيسبوك، واحدة من هذه المشكلات تتمثل في عدم تقدم الحملة الإعلانية وتحقيقها للنتائج المرجوة لصالح النشاط التجاري بما يؤثر على زيادة العائد على الاستثمار.

ويرجع عدم تقدم الحملة الإعلانية على الفيسبوك وعدم تحقيقها لأي من الأهداف المنشودة إلى العديد من الأسباب مثل: تعدي الحد الإنفاقي المخصص، عدم توافر المنشور الخاص بالإعلان، الفئة المستهدفة من الجمهور صغيرة جدًا  لا تصل  إلى الحد الأدنى، رفض الإعلان من قِبَل الفيسبوك لعدم موافقة السياسات والقوانين وغيرها، إلخ.

ولا بد وأن تعلم أن الإعلان عبر الفيسبوك بشكل احترافي يحتاج إلى دراسة متعمقة وتصميم استراتيجية متكاملة تستند إلى نهج علمي تشمل الأخطاء المحتمل حدوثها وحلول للتعامل معها إذا ما طرأت مستقبلًا.

ومن خلال هذا المقال، قمنا بتجميع قائمة بأبرز الأسباب التي يمكن أن تحول دون تقدم حملتك الإعلانية وتحقيق النتائج المرجوة لنشاطك التجاري في مصر بما يسهم في تحقيق أقصى العوائد الممكنة على الاستثمار.

فهيا بنا نبدأ:

ما هي الأسباب التي تحول دون تقدم الحملات الإعلانية على الفيسبوك؟

أولًا: عدم توافر المنشور المرتبط بإعلانك:

يعد هذا السبب من أحد الأسباب التي تحول دون تقدم الحملة الإعلانية وتحقيق النتائج المطلوبة للنشاط التجاري، فعندما يكون المستخدم مهتم بإعلانك بالفعل ويقوم بالضغط على الإعلان لا يمكنه الوصول إليه، فربما قد تم إزالة المنشور المرتبط بإعلانك، أو قد لا يكون لديك إذن لعرضه، أو قد تستخدم منشور لا يمكن الترويج له في إعلان إلخ.

ومن أجل تخطي هذه المشكلة، عليك أن تجعل حملتك الإعلانية مرتبطة بأحدث منشور موجود على صفحتك والتأكد من أن لديك كافة الأذونات لتشغيل الإعلان.

ثانيًا: تم الوصول إلى الحد الإنفاقي الخاص بك:

هذا أيضًا يعد سببًا من الأسباب التي تحول دون تقدم الحملة الإعلانية على الفيسبوك وتحقيق الأهداف المرغوبة منها، فإذا تم الوصول إلى الحد الإنفاقي الخاص بك وتجاوزه، فبالتبعية سيتوقف Facebook عن إظهار إعلاناتك للجمهور المستهدف.

ولكي تتخطى هذه المشكلة، عليك أن تقوم بتغيير أو إزالة أو إعادة تعيين حد إنفاق حسابك حتى يقوم الفيسبوك بتشغيل إعلاناتك من جديد وتحقيق الأهداف المنشودة.

ثالثًا: عدم الوصول إلى الحد الأدنى من الجمهور المستهدف:

يتطلب Facebook أن يكون لدى المعلنين ما لا يقل عن 1000 مستخدم في جمهورهم المستهدف من أجل تشغيل الحملات الإعلانية. فقد لا يقوم الفيسبوك بعرض إعلاناتك إذا كنت لا تملك ما يكفي من الجمهور المستهدف، أو أن قائمة العملاء التي قمت بتحميلها لا تتطابق مع عدد الأشخاص المتوقعين وما إلى ذلك.

ويمكنك تخطي هذه المشكلة من خلال:

  • توسيع نطاق الجمهور المستهدف من خلال إجراء البحوث المكثفة لتحليل السلوك والاهتمامات والتفضيلات.
  • السماح لأداة فيسبوك بكسل Pixel بجمع المزيد من البيانات قبل إطلاق الحملات الإعلانية.
  • استخدام أداة الجمهور المشابه Lookalike للعثور على المزيد من الجماهير المتشابهة مع جمهورك المستهدف.

رابعًا: رفض إعلانك من قِبَل الفيسبوك:

قد يقوم الفيسبوك برفض إعلانك وعدم نشره لأنه لا يتوافق مع السياسات والقوانين الموضوعة. فهناك العديد من الأسباب التي يمكن أن تدفع الفيسبوك لرفض إعلانك وعدم القيام بنشره مثل استخدام المحتوى المقيد، أو المحتوى المحظور، أو احتواء الصفحة المقصودة على عنوان مضلل وعدم عملها إلخ.

وبشكل عام، لكي تتخطى هذه المشكلة لا بد من معرفة السبب الذي من أجله رفض الفيسبوك نشر إعلانك ومن ثم تقوم بالتواصل مع الفيسبوك وطلب مراجعة أخرى للإعلان.

خامسًا: محافظة الفيسبوك على إعلاناتك من التنافس ضد نفسها:

قد يكون هذا السبب أيضًا من الأسباب التي تحول دون تقدم حملاتك الإعلانية وتحقيق أي نتائج لصالح نشاطك التجاري. فإذا كنت تستهدف جمهورًا مشابهًا من خلال إعلانات متعددة، ففي هذه الحالة أنت تقوم بمنافسة نفسك بما يؤثر على تقدم إعلاناتك وتحقيق الأهداف المرادة منها.

فعندما يكون هناك استهداف شبه متطابق للجمهور عبر مجموعات إعلانات متعددة، يحاول Facebook منع إعلاناتك من التنافس ضد بعضها البعض. وهذا يساعد على خفض التكاليف وتحقيق أقصى استفادة ممكنة من الميزانية المخصصة.

ولحل هذه المشكلة، يمكنك الاعتماد على بعض الأدوات التي يوفرها الفيسبوك للتحقق من جمهورك المستهدف ومنع التداخل الذي يمكن أن يحدث.

الخلاصة:

هناك العديد من الأسباب التي تحول دون تقدم الحملة الإعلانية على الفيسبوك وتحقيق النتائج المرجوة، وهذا الأمر يتطلب دراسة متعمقة حتى يمكنك وضع استراتيجية تسويقية على الفيسبوك تكون متكاملة ومرنة بما يكفي لتحقيق كافة الأهداف المنشودة واكتساب المزيد من الأرباح.

ويمكنك اقتناص الفرصة المقدمة من معهد محترفي الإدارة (IMP) الرائد في هذا المجال في مصر والعالم العربي والقيام بشراء أفضل كورس تدريبي لاحتراف الإعلانات الممولة على الفيسبوك والذي ستتعلم من خلاله كافة التكتيكات والأساليب لنشر إعلانك بشكل احترافي على الفيسبوك وتحقيق كافة ما تسعى إليه من أهداف.

احصل الآن على أفضل كورس تدريبي لاحتراف إعلانات الفيسبوك الممولة Facebook Ads، الكورس الأقوى على الإطلاق لتمكين الأفراد وأصحاب الأعمال أو الأنشطة التجارية الصغيرة والمتوسطة من إدارة وتسويق أنشطتهم التجارية باحترافية وفاعلية بما يسهم في زيادة المبيعات وتحقيق أقصى عائد ممكن على الاستثمار.

قم بالضغط على زر (التحق الآن – ENROLL) وسجل بياناتك وقم بالشراء في لحظات معدودة.

Related Blog

أغسطس 16,2021
/
المقالات

ما هي الأخطاء الشائعة التي يرتكبها المسوقون عند استخدام Google Ads؟

عالم التسويق الرقمي عالم ديناميكي سريع التغير فما كنت تقوم باستخدامه أمس ربما لا يصلح لاستخدامه اليوم. لذلك، لا بد من مواكبة كل جديد يطرأ في مجال التسويق الرقمي لضمان تحقيق أقصى النتائج الممكنة التي تسهم في تطوير وإنجاح أعمالك وضمان تحقيق المزيد من الأرباح. ويعد Google Ads أحد الركائز الرئيسية التي لا بد وأن […]

اقرأ المزيد
أغسطس 9,2022
/
المقالات

ما دور تعلم الآلة في عملية تحليل البيانات وكيف يسهم في إنجاح الأنشطة التجارية؟

لتعلم الآلة إسهاماته في إنجاح الأنشطة التجارية ومنحها ميزة تنافسية من خلال استخدامها في عمليات تحليل البيانات وبناء النماذج التنبؤية والتي تلعب دورًا فعالًا وحاسمًا في التنبؤ بالنتائج المستقبلية للنشاط التجاري وكذلك الأخطاء لتلافيها واتخاذ القرار المناسب في الوقت المثالي بما يسهم في نهاية المطاف في تحقيق أقصى العوائد الممكنة على الاستثمار. فلقد صارت تقنيات […]

اقرأ المزيد
سبتمبر 21,2020
/
المقالات

4 فوائد رئيسية للتسويق عبر الفيسبوك وكيف يمكنك البدء في احتراف هذا المجال في السعودية

يلعب الفيسبوك Facebook دور فعال وهام جدًا في زيادة المبيعات وزيادة الوعي بالنشاط التجاري على شبكة الإنترنت. ويعد الفيسبوك أحد أهم وأكبر أدوات التسويق الإلكتروني والذي لا بد من دمجه في أي استراتيجية تسويق رقمي يتم بناؤها. نظرًا لما يحتوي عليه من قاعدة جماهيرية ضخمة من مختلف الفئات وكذلك تمتعه بالأدوات المبتكرة التي تسهم في […]

اقرأ المزيد