ما هي فوائد مستودعات البيانات وأنواعها؟ دليلك الكامل في 2023:

دورات تدريبية كورسات اونلاين

في ظل التطور التكنولوجي الذي نعيشه والاعتماد على الوسائل التقنية الحديثة من قِبَل المستخدمين، أصبح هناك كميات ضخمة من البيانات الناتجة عن تصفح شبكة الإنترنت والتسوق والشراء بما دفع الأنشطة التجارية للعمل على تحليل هذه البيانات واستخراج الأنماط الخفية منها لفهم اتجاهات السوق وطبيعة المستهلكين ومن ثم تحسين عملية صنع واتخاذ القرار وزيادة العائد على الاستثمار.

ويمكنك الآن الانضمام إلى أفضل كورس تدريبي في مجال علم تحليل البيانات في مصر والسعودية والإمارات والكويت والمقدم من معهد محترفي الإدارة (IMP) الرائد في هذا المجال في العالم العربي لصقل قدراتك ومهاراتك ووضع قدمك على بداية الطريق لاحتراف هذا المجال ومعرفة كيفية تحليل البيانات عبر استخدام أفضل برامج وأدوات تحليل البيانات، وأسرار تطبيق علم تحليل البيانات بشكل احترافي لإنجاح وتنمية مختلف الأنشطة التجارية، إلخ.

وخلال هذا الدليل، سنلقي الضوء على مفهوم مستودعات البيانات، وأنواعها، وفوائدها، ولكن قبل ذلك لا بد من فهم مصطلح تخزين البيانات حتى يتسنى لنا فهم دور مستودعات البيانات.

فهيا بنا لنبدأ:

ما المقصود بتخزين البيانات؟

يشير مصطلح تخزين البيانات إلى جمع البيانات وتنظيمها وإدارتها من مصادر بيانات متباينة ومتنوعة لتوفير رؤى وتوقعات تجارية ذات مغزى لصناع القرار بما يسهم في اتخاذ القرارات المناسبة في الأوقات المثالية ومن ثم تحقيق أقصى العوائد الممكنة على الاستثمار.

ما المقصود بمستودعات البيانات؟

يشير مصطلح مستودع البيانات أو مستودعات البيانات إلى البنية التي تدمج البيانات من أنظمة مصادر متعددة داخل وخارج المؤسسة عبر تطبيق تقنيات متنوعة تجمع بين البيانات المهيكلة وغير المهيكلة وشبه المهيكلة من مصادر فردية أو متعددة من أجل تقديم عرض موحد للبيانات لمحللي البيانات وصناع القرار بهدف تحسين ذكاء الأعمال.

ما هي استخدامات مستودعات البيانات؟

  • في الواقع، يتم استخدام مستودعات البيانات بطرق مختلفة حسب مجال العمل وذلك على النحو الآتي:

في قطاع البيع بالتجزئة:

  • بالنسبة لقطاع التجزئة، فإن مستودعات البيانات تُستخدم لتخزين بيانات البيع عبر المتاجر الإلكترونية إلى جانب بيانات المستهلكين وسجلاتهم الشرائية وما إلى ذلك للعمل على استدعائها وتحليلها لتحسين مسار الأعمال وزيادة الأرباح.

في قطاع الرعاية الصحية:

  • في مجال الرعاية الصحية، تُستخدم هذه المخازن المركزية للبيانات لتسجيل معلومات المريض من الوحدات المختلفة للوحدة الطبية. وقد يشمل ذلك: المعلومات الشخصية للمريض، والمعاملات المالية مع المستشفى، وبيانات التأمين، إلخ. ويتم دمج كل هذا في مستودع البيانات وربطه من خلال مخطط قاعدة البيانات.

في قطاع المال:

  • تحتاج البنوك وشركات التأمين والشركات التجارية وغيرها من المؤسسات ذات الصلة بالقطاع المالي إلى بيانات دقيقة في جميع الأوقات. ويتم تحقيق ذلك من خلال التأكد من صحة البيانات الموجودة في قواعد البيانات بشكل صحيح ومتصلة بشكل مناسب بالجداول الأخرى في قاعدة البيانات داخل المستودعات.

ما هي فوائد مستودعات البيانات للأنشطة التجارية؟

  • لمستودعات البيانات العديد من الفوائد لمختلف المؤسسات والأنشطة التجارية وذلك كما يلي:

أولًا: توفير الوقت:

  • توفر مستودعات البيانات إمكانية للوصول إلى جميع البيانات المطلوبة في غضون دقائق والعمل على معالجتها وتحليلها لاتخاذ القرارات المناسبة بشكل سريع لتعزيز القيمة التنافسية للعلامة التجارية. فحلول تخزين البيانات المتنوعة لا سيما مستودعات البيانات تسمح لك بالحصول على كافة البيانات دون استخدام استعلام معقد أو الاعتماد على خوارزميات متقدمة لعلم البيانات.

ثانيًا:تحسين جودة البيانات:

  • تساعد الجودة المحسّنة للبيانات على ضمان استناد سياسات نشاطك التجاري إلى معلومات دقيقة حول مسارات الأعمال المختلفة. فمن خلال تخزين البيانات داخل مستودعات للبيانات، سيكون لديك الإمكانية لتنظيم البيانات التي تم جمعها من مصادر متعددة وفق أُسُس علمية والعمل على تنقيتها بما يسهم في ضمان موثوقية وجودة بيانات النشاط التجاري.

ثالثًا:تحسين ذكاء الأعمال:

  • يسهم الاعتماد على مستودع البيانات في جمع واستيعاب واستخلاص البيانات من أي مصدر وإعدادها والاستفادة منها في تحليلات الأعمال بما يسهم في تحسين ذكاء الأعمال الخاص بالعلامة التجارية بسرعة كبيرة والذي يرجع إلى إمكانية دمج البيانات من مصادر متنوعة دون عناء.

رابعًا: تحسين اتساق البيانات:

فائدة أخرى مهمة لاستخدام مستودعات البيانات المركزية تتمثل في تكافؤ البيانات الضخمة، إذ يمكن لنشاطك التجاري الاستفادة من تخزين البيانات أو سوق البيانات بترتيب مماثل. نظرًا لأن تخزين البيانات يخزن كميات كبيرة من البيانات من مصادر متنوعة بطريقة متسقة، فإن كل مصدر سيولد نتائج متزامنة مع مصادر أخرى بما يضمن تحسين جودة واتساق البيانات ومن ثم اتخاذ قرارات واعية مبنية على بيانات دقيقة.

خامسًا: تعزيز العائد على الاستثمار:

وفقًا لتقرير صادر عن مؤسسة البيانات الدولية (IDC)، فإن استخدام مستودع بيانات يولد متوسطًا عائد الاستثمار لمدة 5 سنوات بنسبة 112 بالمائة بمعدل نمو سنوي مركب يبلغ 1.6. فيمكنك زيادة العائد على الاستثمار الإجمالي لنشاطك التجاري من خلال هذه المستودعات المركزية والتي تحوي بيانات ذات قيمة عالية تدعم القرارات المختلفة والموافقة لمسارات الأعمال.

ما هي أنواع مستودعات البيانات؟

هناك ثلاث أنواع رئيسية من مستودعات البيانات تُستخدم بشكل أساسي داخل أنظمة المؤسسات والأنشطة التجارية وذلك على النحو الآتي:

  • مستودع بيانات المؤسسة (EDW): وهو نوع من المستودعات المركزية للبيانات والتي توفر نهجًا لتنظيم البيانات وتقديمها للتحليل.
  • مخزن البيانات التشغيلية (ODS): وهو مستودع بيانات مناسب عندما لا يتمكن OLTP ولا DWH من دعم متطلبات إعداد التقارير الخاصة بالأعمال.
  • سوق البيانات Data Mart: تم تصميم هذا النوع من المستودعات لتخزين بيانات الإدارات، مثل المبيعات، والتمويل، وسلسلة التوريد، إلخ.

ماذا ستتعلم خلال الكورس التدريبي الأفضل في مجال علم تحليل البيانات والمقدم من معهد IMP؟

يمكنك الآن اقتناص الفرصة والانضمام إلى أفضل كورس تدريبي في مجال علم تحليل البيانات في السعودية ومصر والإمارات والكويت والمقدم من معهد محترفي الإدارة (IMP) الرائد في هذا المجال في العالم العربي لصقل قدراتك ومهاراتك في تحليل البيانات ووضع قدمك على بداية الطريق لاحتراف هذا المجال للحصول على الوظيفة الأعلى أجرًا والأكثر طلبًا حول العالم.

فمن خلال الكورس التدريبي في علم تحليل البيانات سوف تتعلم:

  • استخدام الجداول والمخططات المحورية Pivot ونماذج البيانات Excel Data Model.
  • إنشاء نموذج بيانات Excel Data Model ، والاتصال بقواعد البيانات لتحويل تلك البيانات لنموذج مناسب.
  • ·           إنشاء واستخدام وظائف Excel Cube، وإنشاء رسومات بيانية يمكنها تلخيص المعلومات التي تم استردادها باستخدام وظائف Excel Cube.
  • ·           تحويل تقارير Excel المنسقة إلى بيانات قابلة للاستخدام لإجراء مزيد من التحليل.
  • ·           استخدام الطرق المتقدمة لعرض البيانات من خلال تطبيق Power BI.
  • استكشاف التقنيات والميزات المتاحة لتشكيل وتحسين البيانات الخاصة بك، وإنشاء تقارير جذابة، وتخطي ذلك لاستخدام تقنيات تحليل البيانات بما يُمَكِن من العثور على البيانات واكتشاف الأنماط الخفية بها.
  • ·           استخلاص النتائج بشكل احترافي من البيانات بعد تحليلها.
  • ·           استخدام مجموعة أدوات Microsoft Power BI للاتصال بمجموعة واسعة من مصادر البيانات.

كل ذلك وأكثر سوف تتعلمه خلال أفضل كورس تدريبي في مجال علم تحليل البيانات والمقدم من معهد محترفي الإدارة (IMP) الرائد في هذا المجال في العالم العربي وسوف تتمكن من صقل قدراتك ومهاراتك في تحليل البيانات بأمثلة تطبيقية خلال الكورس.

بادر بحجز مكانك الآن.

مقالات ذات صلة

أكتوبر 27,2021
/
المقالات

تعرف على مراحل تطور تعلم الآلة وإسهاماته في تطوير شتى المجالات

يعد تعلم الآلة فرع من أهم فروع الذكاء الاصطناعي وهو يهدف إلى تعلم الآلة من البيانات للقيام بمهام محددة دون أي تدخل بشري. فمن خلال استخدام الخوارزميات، يتم برمجة نموذج التعلم الآلي ليقوم بمهمة محددة أو بعدة مهام متنوعة بما يسهم في استنباط الأنماط الخفية من البيانات واتخاذ القرارات ذات الحد الأدنى من التدخل البشري […]

اقرأ المزيد
ديسمبر 24,2021
/
المقالات

كيفية الحصول على المزيد من المتابعين لنشاطك التجاري على Instagram؟

هل يتبادر إلى ذهنك بشكل دائم تساؤلًا يتعلق بكيفية الحصول على المزيد من المتابعين لنشاطك التجاري على إنستجرام Instagram لتحقيق المزيد من الأرباح؟ في ظل النمو الدائم لمنصة إنستجرام والإقبال الجيد عليها من قِبَل المستخدمين، أصبحت هذه المنصة من أهم قنوات التسويق الإلكتروني لا سيما قنوات التواصل الاجتماعي والتي تعد ركيزة هامة من ركائز أي […]

اقرأ المزيد
أغسطس 17,2021
/
المقالات

التجارة الإلكترونية والعوامل المؤثرة على المستهلكين لاتخاذ قرار الشراء وتعزيز حركة المبيعات:

لقد خلق التوافر والنمو المستمر لتقنيات الإنترنت (IT) فرصًا رائعة للمستخدمين في جميع أنحاء العالم للاستفادة من خدمات تكنولوجيا المعلومات واستخدامها في شتى المجالات لا سيما مجال التجارة الإلكترونية. فلقد شهد العالم في الآونة الأخيرة طفرةً هائلةً من الناحية التكنولوجية بما أسهم في التحول الرقمي وجعل المعاملات الاقتصادية أسهل بكثير وأسرع بما منح أعمال التجارة […]

اقرأ المزيد