أهم النصائح المستمدة من دورة التجارة الإلكترونية الأفضل في السعودية للحد من التخلي عن عربات التسوق:

أصبح الحد من التخلي عن عربات التسوق أمر ضروري وبالغ الأهمية لأصحاب الأعمال الذين يرغبون في تحقيق المزيد من المبيعات وبالتبعية زيادة العائد على الاستثمار لأعمال التجارة الإلكترونية الخاصة بهم على شبكة الإنترنت.

وتعد مشكلة التخلي عن عربات التسوق من قِبَل المتسوقين وعدم إتمام عمليات الشراء أمر يعاني منه العديد من مواقع التجارة الإلكترونية المختلفة. ويمكننا تعريف هذه المشكلة بأنها عبارة عن: تخلي العملاء عن العناصر التي تم وضعها في عربة التسوق خلال رحلتهم الشرائية عبر الإنترنت قبل إتمام عملية الشراء. ولعل الأسباب وراء تخلي المتسوقين عن عربة التسوق راجعة إلى تكاليف الشحن غير المتوقعة، أو عدم سهولة وسلاسة موقع التجارة الإلكترونية من حيث الانتقال فيه وعدم استجابته السريعة في التحميل وهذا أمر يتعلق ببطئه، أو عدم شعور العملاء بالثقة في نشاطك التجاري، أو عدم المرونة في عملية الدفع، فهذه كلها أسباب قد تؤدي إلى تخلي المتسوقين عن العناصر التي تم جمعها في عربة التسوق وعدم إتمام عملية الشراء بما يعود بالسلب على النشاط التجاري ويتسبب في خسائر متكررة إذا لم يتم معالجة تلك الأسباب وتقديم الحلول الفعالة لها.

ولكي تقوم بذلك، يقدم لك معهد محترفي الإدارة (IMP) الرائد في هذا المجال في العالم العربي الدورة التدريبية الأفضل في مجال التجارة الإلكترونية في المملكة العربية السعودية. والتي ستعمل بدورها على صقل مهاراتك ومدك بأحدث الأساليب والتقنيات والآليات التي تحتاجها للدخول إلى عالم التجارة الإلكترونية بقوة لتحقيق النجاح والمزيد من الأموال. كما ستتمكن خلال الدورة من معرفة الاستراتيجيات التي تسهم بدورها في الحد من التخلي عن عربات التسوق من قِبَل العملاء وكيفية تطبيقها باحترافية لتقديم تجربة مميزة وفريدة لعملائك وحثهم على إجراء عمليات شراء متكررة.

ومن خلال خبرتنا الواسعة في هذا المجال، سنقوم باستعراض أهم النصائح التي من شأنها تقليل التخلي عن عربة التسوق من قِبَل العملاء والتي تسهم بدورها في تحسين تجربتهم وزيادة أرباحك.

أعرني كامل تركيزك وهيا بنا:

5 نصائح لتقليل التخلي عن عربة التسوق:

أولًا: استخدام حل الدفع بنقرة واحدة:

لقد أحدثت هذه الاستراتيجية ثورة في عالم التجارة الإلكترونية عندما تم تطبيقها من قِبَل أمازون، حيث أسهمت هذه الطريقة في تقليل الخطوات التي يجب القيام بها عند إجراء عمليات  الدفع.

فلقد عملت هذه الطريقة على زيادة تحويلات المبيعات بشكل هائل من خلال تقديم تجربة تسوق سلسة للعملاء حيث يقومون بإدخال معلومات بطاقتهم مرة واحدة فقط ثم يتم تخزين التفاصيل بأمان للمعاملات المستقبلية فإذا أراد العملاء الشراء مرة أخرى تمكنوا من الوصول إلى تلك البيانات المسجلة وما عليهم سوى النقر مرة واحدة لإتمام عملية الشراء بنجاح.

ثانيًا: توفير مسار واضح لعملية الشراء:

إن كنت تريد الحد من التخلي عن عربات التسوق على موقع التجارة الإلكترونية الخاص بك، فعليك باستخدام مؤشر التقدم على موقعك لإظهار الخطوات الثلاث لعملية الخروج، وهي الشحن والدفع والطلب. فهذا من شأنه أن يعمل على حفظ عملية مشاركة المتسوقين ويوفر مسارًا واضحًا لإكمال عملية الشراء.

ثالثًا: تقديم الحلول المرنة لعمليات الدفع:

ينبغي عليك أن تقوم بابتكار حلول مرنة لعملية الدفع من أجل تقديم تجربة مميزة وفريدة للعملاء. وكذلك، لا بد من أن يكون مزود الدفع يقدم خدمة عملاء من الدرجة الأولى لحل أي مشكلات يمكن أن تطرأ حتى لا تكون معرضًا لفقدان العملاء وتخليهم عن عربة التسوق وتكبد الخسائر.

رابعًا: محاولة تعزيز الثقة:

لا يزال العديد من المتسوقين يواجهون مشكلات تتعلق بالثقة عند مطالبتهم بتقديم معلومات مالية حساسة، مثل تفاصيل البطاقة لإكمال عملية شراء.

لذلك، ينبغي عليك أن تقوم بتذكير العميل بوسائل حماية الأمان وخصوصية البيانات لتشجيعه على إتمام عملية البيع وإعطائه شعورًا بالثقة في نشاطك التجاري.

خامسًا: فهم العوائق التي تتسبب في التخلي عن سلة التسوق:

ينبغي عليك أن تقوم بمراجعة عمليات الدفع بانتظام لتحديد العوائق التي تتسبب في تخلي العملاء عن سلة التسوق ومحاولة ابتكار الحلول لإزالة هذه العوائق لخلق تجربة دفع خالية من أي تعقيدات مما يسهم بدوره في التقليل من التخلي عن عربة التسوق أثناء قيام العملاء برحلاتهم الشرائية وتحقيق أقصى عائد ممكن على الاستثمار.

ماذا ستتعلم خلال دورة التجارة الإلكترونية التدريبية المقدمة من معهد IMP؟

من خلال الدورة التدريبية الأفضل في مجال التجارة الإلكترونية والمقدمة من معهد محترفي الإدارة (IMP) الرائد في هذا المجال في المملكة العربية السعودية ودول مجلس التعاون الخليجي والعالم العربي ستتعلم:

  • كيفية بناء متجر إلكتروني بشكل احترافي على شبكة الإنترنت.
  • ·           كيفية إجراء تحليل للمنافسين للوقوف على نقاط القوة والضعف والاستفادة منها لصالح أعمالك.
  • ·           دراسة سلوك المستهلكين ومعرفة كيفية تحليلهم بشكل احترافي لتقديم تجربة مميزة لهم.
  • ·           معرفة مفاهيم التجارة الإلكترونية وأحدث اتجاهاتها وكيفية اختيار نموذج العمل الذي يتناسب مع هدفك الذي تسعى لتحقيقه.
  • ·           كيفية الترويج لمتجرك باستخدام كافة القنوات الرقمية.
  • ·             كيفية تطوير حلول مبتكرة للحد من تخلي العملاء عن عربة التسوق.

كل هذا وأكثر سوف تقوم بتعلمه خلال دورة التجارة الإلكترونية التدريبية الأفضل في السعودية والتي يقدمها معهد محترفي الإدارة (IMP) الرائد في هذا المجال في العالم العربي وسوف تتمكن من تطبيق ما ستقوم بتعلمه عمليًا خلال الدورة.

احجز مقعدك الآن لصقل مهاراتك ورفع مستوى حياتك المهنية وتحقيق المزيد من الأموال.

اتصل الآن.

مقالات ذات صلة

يونيو 1,2021
/
المقالات

3 طرق للعثور على أفضل وقت للنشر على Facebook لعملك مقدمة من كورس التسويق الإلكتروني التدريبي الأقوى في مصر:

مع التعقيد المتزايد لخوارزمية Facebook المتغيرة باستمرار، أصبح العثور على أفضل وقت للنشر على Facebook أمر بالغ الصعوبة ويحتاج إلى الفهم الجيد لطبيعة الجمهور المستهدف وسلوكهم حتى يمكن اكتشاف أفضل الطرق التي تُمكنك من تحديد الوقت المناسب للنشر. وكون فيسبوك أحد أهم وأكبر أدوات التسويق الإلكتروني وركيزة مهمة من ركائز أي استراتيجية تسويقية يتم بناؤها، […]

اقرأ المزيد
أغسطس 31,2021
/
المقالات

4 نصائح تسهم في بناء علامتك التجارية بشكل فريد على إنستجرام لتحقيق المزيد من الأرباح لعملك في السعودية:

إن منصة إنستجرام Instagram تعد أحد أهم قنوات التواصل الاجتماعي وركيزة هامة من ركائز أي استراتيجية تسويق رقمي يتم تصميمها. فمنصة إنستجرام تعج بالعلامات التجارية والهويات الشخصية المتنوعة والقوية والتي يحب الأشخاص متابعتها والتفاعل معها. ونظرًا لأهمية منصة إنستجرام كقناة تسويقية هامة، يقوم قادة الفكر ورواد الأعمال وكبار المؤثرين والعلامات التجارية الشخصية باستثمار الكثير من […]

اقرأ المزيد
أكتوبر 17,2021
/
المقالات

تعرف على أبرز الخوارزميات المستخدمة في تعلم الآلة

مع التطور التكنولوجي الهائل الذي يشهده العالم، أصبح للذكاء الاصطناعي وتطبيقات تعلم الآلة دور فعال ومؤثر في حياتنا اليومية. فلقد أحدث التعلم الآلي ثورة كبيرة في شتى المجالات حيث تم تحويل جميع الأشياء التي كانت معروفة ذات يوم  باسم المهام اليدوية إلى تلك الآلية والسبب في ذلك يرجع إلى تطبيقات تعلم الآلة التي أسهمت في […]

اقرأ المزيد