كيفية الاستفادة من علوم البيانات في جهودك التسويقية لعام 2020

تتعدد المزايا التي توفرها تطبيقات البيانات الضخمة  في مجالات التسويق، وذلك من خلال القدرة على الاستفادة والجمع بين كميات ضخمة من البيانات لتوفير استنتاجات ورؤى بشكل لحظي وبما يشمل كل مجالات التسويق، حيث أن 81% من المسوقين حول العالم أصبحوا على يقين أن حسن استغلال البيانات هو ما يصنع النجاح للشركات ويساعد على تحسين موقفها التنافسي، وذلك وفقاً لأحد أحدث الأبحاث التي نشرتها شركة “أوراكل” العالمية.

ولكن تبقى الميزة الرئيسية هي تعزيز المعرفة بالعملاء. فبينما كان المسوقون في الماضي يتخذون قراراتهم بناءً على التخمين القائم على الخبرة؛ الآن يمكنهم تأكيد تخميناتهم هذه باستخدام علم البيانات.

فمسئولي التسويق بحاجة للاعتماد على البيانات الضخمة لبناء خطة تسويقية فعالة والتي تقوم بشكل مبدئي على تركيبة أساسية:

الرسالة الصحيحة، للعميل المناسب، وفي الوقت المناسب … وأيضاً قياس نتائج جهود التسويق بشكل لحظي ومستمر.

ويبقى السؤال إذن: كيف يمكن ضمان تحقق هذه العناصر؟

والجواب ببساطة هو: “علم البيانات”!

فمع توافر كم هائل من البيانات عن العملاء المحتملين ومستخدمي الإنترنت بشكل عام يصبح من الأساسيات تحقيق القدرة على:

  • صياغة الرسالة التسويقية بما يلائم عملائك المستهدفين، فالبعض قد يرغب في قراءة نص رسمي ومحدد ، والبعض الآخر قد يرغب في قراءة رسائل عصرية مرنة. وهناك من يرغب في قراءة محتوى قصير وواضح، والبعض الآخر مولَّع بالتفاصيل ولا يتخذ قراراً بالشراء إلا بعد قراءة كافة التفاصيل عن المنتج أو الخدمة المعروضة. وفي النهاية، يجب عليك كمسوق أن تدرك أنه لا يمكنك إرضاء كل الأذواق … وبالتالي عليك استخدام أدوات علم البيانات للتنبوء بسلوك عملاءك وردود أفعالهم تجاه الرسالة التسويقية التي تقدمها في عروضك وإعلاناتك، كما أن تطبيقات علم البيانات والنماذج التنبؤية تمكنك من تصميم عروض ترويجية مخصصة لعملائك بالتحديد.
  • اختيار التوقيت المناسب لتصل عروضك إلى عملائك المستهدفين: الواقع أن اختيار التوقيت المناسب من عناصر التسويق المهمة، فمثلاً أكد نحو 54% من المتسوقين أنهم يتوقعون العروض والتخفيضات خلال يوم من تسجيلهم لبياناتهم وفقاً لأحدث أبحاث شركةإي كونسالتانسي“. وهنا فإن تطبيقات البيانات الضخمة وما يرتبط منها من أدوات الذكاء الصناعي تؤهلك لتحديد الوقت المناسب لعروضك التسويقية.
  • بناء منظومة متكاملة من المؤشرات لتقييم أداء حملتك التسويقية مدعومة بالمعرفة المتحققة عن سلوكيات عملائك واتخاذ إجراءات فورية في ضوء سيناريوهات يتم تصميمها بناء على نماذج تنبؤية واختبارات إحصائية دقيقة.

يمكنك الآن تعظيم الاستفادة من البيانات في جهودك التسويقية من خلال الاشتراك في دبلومة علم البيانات لدى معهد محترفي الإدارة.

Related Blog

يوليو 8,2021
/
المقالات

أفضل منصات التواصل الاجتماعي لتسويق أعمالك في مصر:

لمنصات التواصل الاجتماعي دور فعال في تسويق الأعمال والمساعدة في انتشار العلامات التجارية على شبكة الإنترنت. وتعد منصات التواصل الاجتماعي إحدى أهم أدوات التسويق الإلكتروني التي لا بد من دمجها في أي استراتيجية تسويق رقمي يتم بناؤها لضمان تحقيق النجاحات وزيادة الأرباح. ونظرًا لأهمية التسويق الإلكتروني في مصر،  يقدم لك معهد محترفي الإدارة (IMP) الرائد […]

اقرأ المزيد
مايو 29,2022
/
المقالات

كيف يمكنك إنشاء استراتيجية تسويقية على قنوات التواصل الاجتماعي في 6 خطوات؟

تعد قنوات التواصل الاجتماعي من أهم الركائز التي ترتكز عليها أي استراتيجية تسويق رقمي يتم تصميمها نظرًا لأنها تتمتع بالعديد من المميزات التي تسهم بدورها في إنجاح الأنشطة التجارية على شبكة الإنترنت في مصر وتحقيق أقصى العوائد الممكنة على الاستثمار. ومن أجل الاستفادة من قنوات التواصل الاجتماعي وتحقيق كافة الأهداف المرجوة، لا بد من العمل […]

اقرأ المزيد
مارس 10,2022
/
المقالات

4 نصائح للتسويق لنشاطك التجاري على تويتر في السعودية

إن وسائل التواصل الاجتماعي تلعب دورًا فعالًا وهامًا في زيادة وتعزيز الوعي بالأنشطة التجارية والترويج لما يقومون بتقديمه من منتجات وخدمات، والعمل على جذب العملاء المحتملين وتحويلهم إلى عملاء فعليين يتفاعلون مع العلامة التجارية، وتعزيز ولائهم بما يسهم في نهاية المطاف بتحقيق أقصى العوائد الممكنة على الاستثمار. ويعد تويتر Twitter? واحدًا من أهم وسائل التواصل […]

اقرأ المزيد